القائمة الرئيسية

الصفحات

مزارع بسيط يجد كنز و يصبح مليونيرا بين ليلة و ظحاها

لماذا يبحث الإنسان عن كنز في باطن الأرض ؟ ثم هل بقيت كنوز مدفونة في باطن الارض بعد ان نهبها القراصنة ؟ تخيل أنك في يوم من الأيام قد عثرت على كنز ثمين جدا قد يغير حياتك و يقلبها رأس عل عقب من وهل الصدمة . هل ستخبر به الناس و الأقرباء ليشاركوك فرحك أم أنك ستشي بالخبر من شدة الفرح بكنزك الثمين ؟

كنز
مزارع بسيط يجد كنز و يصبح مليونيرا



هذا ما سنعرفه اليوم مع القصة العجيبة عن المزارع التنزاني ( ليزر ) . في الحقيقة هذا الفلاح البسيط ليس قرصانا بل هو عامل مناجم و مربي أبقار لكن يبدو أن الحظ قد ابتسم له أخيرا و عندما يبتسم الحظ في وجه شخص يتحول بين ليلة وضحاها إلى مليونير كما حصل مع صديقنا ليزر .
 

عثور المزارع على حجر التنزانيت


كما هو العادة اليومية لليزر يقوم الصباح لإطعام أبقاره ثم يتوجه إلى عمله وهو التنقيب في منجم بقرب سكنه غاية العثور على كنز حقيقي . في أثناء عمله لم يكن صديقنا ليزر يعرف ما ينتظره . فجأة صاح ليزر لهول ما شاهده في أعماق حفرة كان قد قطع مشوار كبير في حفرها لعدة أيام .




لقد عثر على حلم حياته أخيرا . فعلا لقد عثر على كنز مدفون . إنهما حجرين نفيسين من حجر التنزانيت . وهو حجر نادر قد لا نميزه من الشكل أو من المادة الخام التي تتكون منها هذه الأحجار إذ أن أحد الحجرين يبلغ خمسة كيلوغرامات من الوزن و الحجر الثاني بلغ تسعة كيلوغرامات . و يعتبر هذا الحجر نادر للغاية و لا يوجد منه مثيلا في العالم سوى في شمال تنزانيا .
 

كنز حقيقي ليس كباقي الكنوز


يتسم الحجر بألوانه المختلفة خاصة الازرق و البنفسجي . و يكونان عادة داكنين و الحجران اللذان عثر عليهما المزارع ليزر هما أكبر حجرين من نوعهما يتم العثور عليهما في البلاد إلى هذه اللحظة و لم يسبق من قبل أن عثر على حجرين بهذا الحجم أو كنز بهذه القيمة . سرعان ما إنتشر خبر هذين الحجرين بسرعة كبيرة إذ وصل الحكومة أيضا و قامت بشراء الحجرين من لايزر . واعطته الثمن كاملا مقابل كنز التنزانيت لكن على شكل شيك .

شيك كبير جدا بسبب المبلغ المكتوب عليه بالتنزاني بالعملة المحلية لكنه يعادل ثلاثة ملايين و 400 ألف دولار . لماذا قد تدفع الحكومة مبلغا هكذا إلى مزارع بسيط بسبب حجرين نادرين ؟ قالت في ندوات صحفية أنها تريد وضعهما في المتحف الوطني و من هنا نعرف أن كنز التنزانيت له قيمة كبيرة و باهضة جدا .

كنز



لكن لو أرادت بيعهما للعالم في مزاد فالقيمة السوقية لهما أعلى بكثير من هذا المبلغ . التنزانيت أصبح من أكثر الأحجار الكريمة رغبة لدى النجوم و المشاهير اليوم إذ يقول ليزر بعد عثوره على كنز التنزانيت :
 
اشكر الحكومة على شرائها كنز التنزانيت لم اعتقد ابدا ان الحكومة ستشتريها مني . ليزر المحظوظ هو اب لثلاثين طفل أو أكثر !! ماذا سيفعل بالأموال يا ترى ؟ هل سيتزوج مرة اخرى ؟ هل سينجب المزيد من الأطفال ؟ أو أنه سيشتري المزيد من الأبقار ؟ إستمعو إلى ما قاله :

سوف أقوم برد الجميل لمجتمعي العزيز . ساقوم أولا بتأسيس مدرستين للأطفال و مركز تسوق لمنطقتي الفقيرة بالأموال التي تلقيتها من الحكومة و باقي الأموال سأنعم بها مع زوجاتي و أطفالي . إذ كنت مكان ليزر و معك هذا المبلغ ماذا برأيك ستفعل ؟
التنقل السريع