القائمة الرئيسية

الصفحات

أخيرا الكشف عن سر مثلث برمودا | مفاجأة طال إنتظارها

ظل مثلث برمودا مكانآ يتضارب فيه الخيال مع الواقع . ومن الصعب فصل الحقائق الصحيحة عن الكاذبة . يطلق على هذا المثلث العديد من الأسماء فمنا من يدعوه برمودا مثلث و هناك من ينعته بمثلث الموت و لكن غالبا ما يعرف بإسم مثلث الشيطان .

مثلث برمودا
 الكشف عن سر مثلث برمودا



موقع المثلث


يقع فى المحيط الأطلسي بين برمودا وبورتريكوا وفلوريدا . و هي منطقة بحرية شاسعة جدا تربط هذه المناطق الثلاثة لتكون مثلث ذات أظلاع متساوية . إذ يبلغ طول كل ضلع نحو 1500 كيلومترا ومساحته حوالي مليون كيلو متر مربع .
 

حقيقة مثلث برمودا


تم تداول الأحداث الغامضة التي يعرفها هذا المكان منذ زمن طويل وتم إطلاق هذا الإسم عليه عام 1964 . من منا لم يسمع عن قصص الرعب و الخيال التي لازالت تحكى إلى هذه اللحظة عن مثلث برمودا الذي فتك بآلاف الأرواح في ظروف غامضة إختلف العلماء و الباحثين في تفسيرها . إذ زعم علماء بريطانيون إكتشاف سر هرم مثلث برمودا الذي كان سببا في إزهاق العديد من الأرواح و إختفاء العديد من الطائرات و السفن .




إذ أنهم يعتقدون أن هناك ظاهرة طبيعية غريبة تحدث بإستمرار في هذا المثلث . و هي عبارة عن موجات خطيرة مرعبة قامو بتسميتها بالموجات المدمرة بعد إكتشافها سنة 1997 قد تكون السبب . و هي موجات شديدة الأنحدار يصل إرتفاعها إلى 30 متر وتدوم لبضع دقائق قبالة سواحل جنوب أفريقيا .

لكن العلماء والباحثين حول هذا المثلث أرادو التحقق من هذه النظرية عبر وضع تجربة محكمة . فقاموا بتصميم نموذج لسفينة أمريكية ضخمة إختفت فى مثلث برمودا عام 1918 و كان على متنها 306 شخص كانو قد ماتوا جميعا في ذلك الوقت بعد ذلك جرب الباحثون تأثير الموجات المدمرة . فوجدوا أنها قادرة بالفعل على تدمير السفينة .

مثلث برمودا



فهذه المنطقة المميتة قادرة على تشكيل ثلاثة عواصف عملاقة من كل إتجاه . ما يتيح عند ذلك نشوء الموجات المدمرة و لمعرفة خطورة هذه المنطقة يقول بعض العلماء الأخرين بأن هناك نسب متفاوتة من الغاز المعروف بغاز الميثان يوجد بكميات كبيرة تحت قاع البحر فى منطقة مثلث برمودا يسبب إنخفاضا فى كثافة الماء . ما قد ينجر عنه غرق السفن بالأعلى . و يقول أيضا بعض العلماء الأخرين بأنهم لاحظو وجود سحب ذات ستة أضلاع تتسبب في تكوين عواصف و رياح قوية . شديدة السرعة في هذه المنطقة بالذات وتصل سرعتها إلى 273 كيلو مترا فى الساعة .

أسرار مثلث برمودا


ويعتقد أغلب الباحثين بأن هذه الرياح هي السبب الرئيسي وراء تحطم السفن و الطائرات و إختفائها في مثلث برمودا . كما وصفو بأن الرياح التي تصل إلى هذه السرعة تستطيع تشكيل بما يسمى قنابل هوائية . يمكنها سحب السفن والطائرات كما أنها تتسبب بإنشاء أمواج يصل إرتفاعها إلى 13 مترا قادرة و بكل سهولة بقلب السفن العملاقة بالإضافة إلى القدرة على تحطيم الطائرات .

وعندما وضع العلماء أجهزة الرادار لتقصي الأحداث تحت تلك السحب . صعقو بسرعة الرياح على سطح البحر إذ تصل إلى 170 ميلآ فى الثانية وهي أشبه بقنابل هوائية قادرة على صنع إنفجارات تتسبب في تهشيم الطائرات و قلب السفن .

وقد رجح هؤلاء الباحثون بأن هذا التفسير العلمي هو السر وراء وجود هرم مثلث برمودا . كما دعمته أيضا إحصائات خفر السواحل للولايات المتحدة الأمريكية و التي أكدت حدوث العديد من حالات الإختفاء لطائرات و سفن في هذا المثلث أكثر من مناطق أخرى .
و من المؤكد أن عدد ضحايا هذا المثلث كبير جدآ من بشر وطائرات وسفن حربية ومدنية .

مثلث برمودا



وظهرت أيضآ حوله الكثير من الخرافات . التي تدعي أن حوادث الأختفاء والوفيات فى هذا المثلث سببها في الغالب لعنة من المفقودين بهذه المنطقة . و يرى البعض الأخر أن السر وراء وقوع الحوادث فى منطقة مثلث برمودا هي من صنع سكان الكواكب الأخرى .

 ويرى البعض الأخر أن البشر المفقودين قد تم إختطافهم من قبل كائنات فضائية غريبة . أو هربوا بهم عبر الفضاء بالأطباق الطائرة وفى النهاية فالأقوال متضاربة فى هذا الشأن ولا يمكن تحديد الأسباب الرئيسية لوقوع مثل تلك الحوادث فى الوقت الحالي .
التنقل السريع