القائمة الرئيسية

الصفحات

البلاد اليوم تحتضر | هكذا عبر الرئيس الأمريكي بحزن عن الموجة الثانية للفيروس

 إتجه الرئيس دونالد ترامب إلى البلاد بكلمات تحفيزية و قال أنه سوف يمدد المبادئ التوجيهية لإدارته بشأن التباعد الاجتماعي خلال تفشي الفيروس الخطير حتى 30 أبريل .
فقد تم إغلاق جزء كبير من البلاد و ذلك لاحتواء انتشار المرض الذي ظهر لأول مرة في الصين ...... في 2019 أواخر العام الماضي حتى مساء يوم الأحد .

حجم الإصابات في البلاد اليوم

تم تأكيد حوالي 140.000 حالة إصابة بالفيروس الجديد في الولايات المتحدة ، هذا يعني أعلى إجمالي في أي دولة ، مع أكثر من 2400 حالة وفاة وهذا حقا يعتبر خبرا مفزعا على الولايات المتحدة بأكملها .

البلاد
البلاد اليوم تحتضر ... هكذا عبر الرئيس الأمريكي

من ناحية أخرى , قال ترامب الأسبوع الماضي إنه يريد أن يرى جزءًا كبيرًا من البلاد يعود إلى طبيعته ....... بحلول عيد الفصح 12 أبريل على الرغم من تحذيرات كبار خبراء الصحة من أن تخفيف المبادئ التوجيهية للبلاد اليوم يعتبر خطيرا جدا .

بالإضافة إلى ذلك يمكن أن يسبب وفيات واسعة النطاق وأضرارًا اقتصادية قد تندم عليه البلاد اليوم .

الحلول


قال ترامب يوم الجمعة إنه سيتشاور مع كبار الخبراء الطبيين في إدارته حول ما إذا كان سيتم تمديد أو تغيير إرشادات مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها ........ بشأن إبطاء انتشار الفيروس الجديد و تمكين البلاد من المزيد من الوقت للبحث عن لقاح عاجل يوقف إنتشاره .

بالإضافة إلى ذلك هاتف البلاد و المراكز الإعلامية على ظرورة تغطية كاملة لتفشي الفيروس الجديد ........ و ذلك من خلال تحيين اخبار البلاد لحضة بلحضة لتوعية الشعب من المخاطر الجسيمة التي يتسبب فيها هذا الفيروس  .

لكن يوم الأحد ، قال ترامب إن تاريخ عيد الفصح المستهدف "مجرد طموح" وأنه يتوقع أن "تحدث أشياء عظيمة" بحلول الأول من يونيو ........ أهمها النزول إلى الشارع ، آمل أن يكون جوهريًا في تلك المرحلة ".

بعبارة أخرى ، قال ترامب إن إدارته شعرت بأن عيد الفصح "مبكر جدًا" و "لا يمكننا أن نغتنم الفرصة" نظرا لخطورة الأمر .

وبدلاً من ذلك ، قال ترامب إنه شعر أن الأول من حزيران (يونيو) سيكون بمثابة نهاية الخوف ...... و بداية مكافات البلاد على التضحية و الصبر التي عاشته طيلة تلك الفترة العصيبة .

اخبار البلاد من طرف اللجنة الصحية


قبل كل شيء ، قالت الدكتورة ديبورا بيركس منسقة فرقة العمل المعنية بالفيروسات التاجية بالبيت الأبيض" نحن نعلم أنها تضحية كبيرة للجميع" ....... مضيفة أنه سيتم إصدار توجيهات أكثر تفصيلا يوم الثلاثاء بكافة القطاعات .




بعبارة أخرى ، قالت نحن نعلم أنها تضحية كبيرة و ان انجاز البلاد اليوم يعتبر أمر عظيم جدا ..... و سوف يسجل في تاريخ البلاد و الولايات المتحدة أمريكية يوما ما  .

كما اكدت إن خيار تمديد المبادئ التوجيهية لم تكن إختيارية بل هي قمعية فرضها الفيروس الجديد على البلاد .

في وقت سابق من يوم الأحد ، قال الدكتور أنتوني فاوتشي ...... مدير المعهد الوطني للحساسية والأمراض المعدية أنه يتوقع أن هذا الفيروس الجديد يمكن أن يقتل حوالي 100000 إلى 200.000 أمريكي .

كما أكد إصابة الملايين من الناس ، على الرغم من أنه قال أن تفشي المرض صعب النمذجة ، لأنه "هدف متحرك".

وفي المؤتمر الصحفي الذي عُقد في وقت لاحق يوم الأحد ، قال أنتوني فاوتشي :
"إن السبب الذي جعل الرئيس يعلن اليوم عن الذهاب إلى نهاية أبريل هو أننا نريد التأكد من أننا قد سيطرنا بالفعل على الفيروس الجديد قبل إستئناف الحياة مرة أخرى .

قال ترامب :
لقد قالوا : نحن لا نحب هذه الفكرة . "لم تعجبهم الفكرة . يمكننا القيام بها ، لكنني لا أعتقد أنها ستكون جيدة " .

كما أكد في ندوة صحفية أمس تلخص أهم اخبار البلاد ........ ان إدارته تعمل على سن الإجراآت التوجيهية للسكان على أمل تجنب عدد القتلى الكارثي .
ردا على سؤال عما إذا كان قد فكر في تخفيف المبادئ التوجيهية في الدول التي لم تتضرر بشدة ...... لذلك قال ترامب إنه و فوسي وبيركس ليسوا من المعجبين بالفكرة .

التنقل السريع